الاسلام والحياة


 
الرئيسيةبحـثالبوابةالتسجيلدخولالتسجيل
أهلا ومرحبا زائرآخر زيارة لك كانت في
آخر عضو مسجل محمد حموفمرحبابه
 
 
 
 
 
 


شاطر | 
 

 تمام الإيمان بحب رسول الله صلى الله عليه وسلم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابنة فلسطين
عضو مشارك


عدد الرسائل : 39
تاريخ التسجيل : 22/06/2009

مُساهمةموضوع: تمام الإيمان بحب رسول الله صلى الله عليه وسلم   الأربعاء يونيو 24, 2009 1:36 pm

تخيل!!سيظل إيمانك ناقص طالما قلبك مازال يحب أحدا قبل رسول الله صلى الله عليه وسلم ..فاحذر أن تلقى الله يوم ألقيامه وتلقى رسول الله الذي سيسقيك من يده شربه لاتظمأ بعدها ابدآ ..وأنت تقدم عليه أحدا!! اسمعه وهو يقول:
((لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من ولده ووالده والناس أجمعين))البخاري
وبصراحة..اسأل بعض الشبان والبنات بالذات..أين حب رسول الله صلى الله عليه وسلم في قلبك ؟؟وما هو الجحيم الحقيقي لهذا الحب أمام من تحبينه من أصحاب وزملاء ؟
اسألي ربك أن يرزقك قلبا لا يتأثر في حبه احد على رسول الله.

الحب الحقيقي
إيه رأيكم!! سأكتب لكم لعض النماذج التي جسدت هذا الحب في سلوك عملي بشرط أن يتحرك قلبك خطوه حب رسول الله ..وهذا هو الهدف من هذا العرض.
أبوا بكر الصديق رضي الله عنه
1-في حادث ألهجره:
جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى أبوا بكر الصديق في وقت الظهيرة يخبره بهجرته إلى المدينة.
فقال أبو بكر: ألصحبه يارسول الله؟؟
فقال صلى الله عليه وسلم :نعم ألصحبه.
ففاضت عيني أبو بكره من شده الفرح تقول ألسيده عائشة رضي الله عنها:فوا لله ما شعرت قط مثل ذلك اليومان احد يبكي من الفرح حتى رأيت أبو بكري بكي يومئذ.


2- في غار ثور
وصل الرسول صلى الله عليه وسلم وصاحبه إلى الغار.
فقال أبو بكر:والله لا ادخله حتى ادخله قبلك .فإن كان بيه شيء أصابني دونك.
فدخله فكسحه(أي نظفه وكنسه)ثم وجد فيه ثقبا فشق إزاره فسد هذه ألفتحه فبقي منها اثنان فالقهما برجليه ثم قال: ادخل يارسول اله فدخل رسول الله صلى الله عليه وسلم ووضع رأسه على حجر أبي بكر فلدغ أبو بكر في رجله ولم يتحرك مخافة إن ينتبه رسول الله صلى الله عليه وسلم من نومه فسقطت دمعه من شده الألم على رسول الله صلى الله عليه فاستيقظ وقال :مالك يا أبا بكر ؟ فقال:لدغت..فداك أبي وأمي يارسول الله.. فمسح رسول الله صلى الله عليه وسلم على رجله فذهب ما به من الم.

4- شرب رسول .فارتوى أبو بكر !!
أنظر إلى هذا ألحب ألعجيب لرسول الله صلى الله عليه وسلم من صاحبه
أبي بكر الحر شديد.. والرحلة شاقه .. وجدا ظل صخره في الطريق .فاسرع أبو بكر لهذا الظل قبل رسول الله صلى الله عليه وسلم ليفعل الآتي:
1- سوى الأرض لرسول الله صلى الله عليه وسلم .
2- 2- فرش عبأته لرسول الله صلى الله عليه وسلم .
3- 3-0 ثم طلب من رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يضجع (أي ينام ويسترح).
4- ثم نظرت هل هناك من يطلب رسول الله صلى الله عليه وسلم من كفار مكة (أي قام بحراسته)
5- وقد بلغ من العطش مبلغا.. فرأيت راعي غنم فحلب لي من شاه .. فرفعت الإناء لأشرب فتذكرت رسول الله صلى الله عليه وسلم فوجدته نائما فكرهت أن أوقظه.. فوقفت باللبن بين يديه حتى استيقظ فقلت أشرب يا رسول الله صلى الله عليه وسلم
6- فشرب ...وشرب ..وأنا انظر إليه حتى ارتويت
زيارة مرض!!ذهب أبو بكر

الصديق لزيارة مريض.. ولكنه لم يكن مريضا عاديا ..انه صاحبه وخليله ..رسول الله صلى الله عليه وسلم ..جلس أبو بكر الصديق مع رسول الله ينظر إلى آلام مرضه..فيتألم بألمه..ويعتصر قلبه حزنا وشفقه على صاحبه وحييه.
يرجع إلى بيته بقلب مقلوم حزين..وعين دامع إشفاقا على حال رسول الله صلى الله عليه وسلم بما أصابه من الم في مرضه حتى يسقط هو في فراشه مريضا بمرض رسول الله صلى الله عليه وسلم... ويشفى رسول الله صلى الله عليه وسلم.. ويسأل عن أبو بكر ..فيقال له :إنه مريض في فراشه..ويذهب رسول الله صلى الله عليه وسلم لزيارته .
يرى أبو بكر الصديق رسول الله صلى الله عليه وسلم قد شفي من مرضه..وقد أشرق وجهه كالقمر ليله البدر ..فيقوم من فراشه محتضن الرسول صلى الله عليه وسلم قائلا:فداك أبي وأمي يا رسول الله..فيشفى أبو بكر بشفاء رسول الله ثم ينشد هذه الأبيات بكلمات الحب والأخوة..
مرض الرسول فزرته ***** * فمرضت من شفقي عليه
شفى الحبيب فزارني ****** فشفيت من نظري إليه
إيه ريكم بمستوى هذا الحب؟؟ وهل تحرك قلبك بومضه حب لرسول صلى الله عليه وسلم؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تمام الإيمان بحب رسول الله صلى الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الاسلام والحياة :: منتدى سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم-
انتقل الى: